اخبارتوك شوحفلاتنيوز

أديب: مفيش حاجة اسمها حفلات بإجراءات احترازية.. احترازية ماتت

كتب: أشرقت أشرف

علق الإعلامي عمرو أديب على الموجة الثانية المنتظرة من فيروس كورونا المستجد وذلك خلال حلقة الجمعة من برنامج “الحكاية” المذاع عبر فضائية “mbc مصر”.

وقال “أديب”: “محدش ييجي تاني يقولي المصريين مبيجلهومش كورونا.. لا بيجي لهم وفيه ناس عندها أعراض تقيلة جدا وفيه ناس تعبانة جدا وفيه ناس راحت المستشفى”.

وأضاف: “أنا معنديش مشكلة أنك تمشي في الشارع من غير الكمامة لكن لما تدخل أي محل أو أي مكان مغلق لو سمحتم امسكوا الكمامة والمكان لو زحمة يبقى لازم الكمامة والشارع الزحمة لازم تلبس فيه الكمامة، لأن لو واحد كح كحة أو عطس عطسة يبقى أنت انتهيت”.

 

 

 

وطالب “أديب” بمنع الحفلات: “يا جماعة بلاش حفلات لأن مفيش إجراءات احترازية واحترازية ماتت وانتحرت”، مؤكدًا أن سلوك المواطنين يجبر الدولة على تقييد الحركة مرة أخرى.

 

 

 

وأضاف أديب: “الحكاية دي أنا قولت لكم عليها من كام يوم ومحدش صدقني وقالوا عمرو بيهول وعمرو عايز يرعبنا ويخوفنا، وأنا قولت لكم إن أرقام الكورونا هتزيد وكسرنا حاجز الـ200، وتسمع حواليك بشكل عادي أن ناس تعرفهم جالهم كورونا هما وعائلتهم وفتعود الكورونا لنا وتراهم بشكل واضح، وأن بعض الناس تنظر للحفلات والاحتفالات اللي حواليهم ويقولوا أهم مبيجرالهمش حاجة فتسمع عن العائدين من الجونة ومصابين ودول المشاهير وأنا بقول لكم إن ممكن يكون فيه ناس جالها ومقالتش”، مؤكدًا أن مهرجان الجونة كان فيه إجراءات احترازية وأن الأعداد التي أصيبت كانت بسبب الأحداث المصاحبة للمهرجان والحفلات التي كانت على هامش المهرجان.

وحذر “أديب” من الأسواق الشعبية مؤكدًا أنها ستتسبب في الإصابة بكورونا ووقوع الإصابات وستزيد الهجوم على المستشفيات، مطالبًا بالتحفظ في الأسواق والحفلات لعدم الإصابة بفيروس كورونا، ووقف الحفلات الغنائية لعدم إمكانية تطبيق الإجراءت الاحترازية فيها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق