اخبارنيوز

التعليم: تدريس «الصينية» في المدارس اختياري وليس إجباري

كتب: أشرقت أشرف

 

كشفت الدكتورة نرمين النعماني، مستشار وزير التربية والتعليم والتعليم الفني للتعاون الدولي، عن أنّ تدريس اللغة الثانية في نظام التعليم الجديد، يأتي كلغة اختيارية وليست إجبارية على الطلاب، موضحة أنّ طلاب الصف الثالث الابتدائي لهم أحقية اختيار اللغة الثانية سواء الفرنسية أو الصينية أو الألمانية عند وصولهم إلى المرحلة الإعدادية.

وأضافت النعماني، أنّه سيتم تدريس اللغة الصينية لطلاب الصف الأول الإعدادي «اللي هما حاليا في 3 إبتدائي» كلغة اختيارية، موضحة أنّ اللغات الأجنبية تخضع لمعايير عالمية موحدة في عملية وضع مقرراتها الدراسية.

وأكدت مستشار الوزير للتعاون الدولي، أنّ الوزارة تعمل على قدم وساق في الوقت الحالي إعداد المقررات الدراسية للغتين الفرنسية والصينية، وجرى عقد برتوكول تعاون مع الصين وفرنسا لتدريب وتأهيل المعلمين على كيفية تدريس اللغة للطلاب سواء في الحصص المدرسية أو على المنصات التعليمية.

ولفتت النعماني، إلى أنّ الوزارة حريصة على تحديث المناهج الدراسية بما يواكب احتياجات العصر، موضحة أنّ عملية التحديث تخضع لأسس علمية ومعايير عالمية دقيقة.

من جانبها، أكدت الدكتورة رحاب محمود، أستاذ اللغة الصينية، بمحافظة القاهرة، أنّ تدريس اللغة الصينية أصبح ضرورة ملحة في الوقت الحالي، نظرا للمكانة الدولية التي تحتلها الصين على مستوى العالم، مشيرة إلى أنّ هناك الكثير من المراجع العلمية التي تسهل تدريس اللغة.

وأضافت رحاب، أنّ تدريس اللغة الصينية في المدارس يتيح الفرصة أمام خريجي الأقسام الصينية بكلية الآداب بالجامعات المصرية للالتحاق بمهنة التدريس، مشيرة إلى أنّ اللغة تتكون من رمز وليس لها حروف أبجدية.

 

يذكر أنّ الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أعلن أنّه سيتم تدريس اللغة الصينية في المدارس، مؤكدا حرص الوزارة على إجراء تغييرات جذرية في المناهج الدراسية لمختلف الصفوف التعليمية، وجرى توفير العديد من المنصات التعليمية التي تتيح محتوى تعليمي رقمي للطلاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق