حوادثنيوز

القصة الكاملة لـ «نصاب الجيزة» منتحل صفة ضابط 39 عامًا

كتب: أشرقت أشرف

نصاب الجيزة الذي استطاع أن ينتحل صفة ضابط شرطة في جهة سيادية لمدة 39 عامًا،  قضية تثير اندهاش الجميع، أكد خبير قانوني أن عقوبته هي السجن 3 سنوات، بتهمة انتحال صفة أخرى، وفي حالة تزويره عقودا، مستخدما هذه الصفة، تنتظره عقوبة التزوير.

وكان النصاب، قد بدأ حيلته منذ بداية تقدمه لزوجته وعمره 23 عامًا، حيث استطاع خداعها هي وأهلها، ليتزوجها وينجب منها 3 أبناء، عاشوا معًا في استقرار حتى تخرجوا في الجامعة، دون أن يكتشفه أحد طوال هذه الفترة حتى سقط أخيرا، من خلال صدفة بعد ضبط عقود بيع مزورة، أرشدت الجهات الأمنية لفعلته.

وفي هذا الشأن، قال الدكتور مصطفى السعداوي، أستاذ القانون الجنائي بجامعة المنيا، إنه في حالة وجود صور لـ«نصاب الجيزة» بملابس الشرطة، يُعاقب على جريمة النصب وانتحال صفة كاذبة، وعقوبتها السجن 3 سنوات، لافتًا إلى أنه إذا ثبت استيلائه على مبالغ مالية بزعم أنه ضابط شرطة في جهة سيادية، فذلك يرتبط بجريمة التزوير.

أشار أستاذ القانون الجنائي، إلى أن جريمة انتحال الصفة، لا فرق في عقوبتها إذا كانت الصفة المُنتحلة لضابط شرطة أو شخص آخر، لكن العقوبة تفرق إذا كان المجرم زور بنفسه أو استخدم الصفة في استخرج أوراق أو وقع عليها بصفته ظابط شرطة، وبذلك فإن التزوير هو العقوبة ذات الوصف الأشد التي سيعاقب عليها «نصاب الجيزة»، وفي حال إذا كان التزوير في محررات رسمية تكون العقوبة من 3 إلى 15 عامًا.

وقررت النيابة حبس المتهم صاحب الـ62 عامًا 15 يومًا على ذمة التحقيقات، وتبين أنه ظل يكذب على أسرته وعائلته طوال هذه السنوات، وكان يحتفل مع أسرته بكل «ترقية وهمية» يتلاقاها، وفي الخفاء كان يدير عدة عمليات نصب واحتيال جعلته يعيش في مستوى اجتماعي مرتفع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق