سلايدرمصر اون لاين

بالفيديو بكاء وصراخ الملايين بعزاء الطفلة جنة التي توفت بسبب التعذيب

 

شهدت جنازة الطفلة جنة المئات من الاشخاص  رجالا ونساء والصراخ والانهيار التام كان المشهد السائد .

وبدأت تفاصيل قصة تعذيب الطفلة جنة مع انفصال أب وأم كفيفين أنجبا طفلتين هما جنة 5 سنوات، وشقيقتها أمانى 7 سنوات، وسعت الجدة من ناحية الأم لضم الطفلتين لحضانتها برفع قضايا ومطالبة الأب بدفع نفقاتهما، وتمكنت من الحصول على حكم المحكمة بضمهما لحضانتها منذ حوالى 6 أشهر.

ولم تصن الجدة أمانة الطفلتين وقامت بتعذيب الطفلة جنة وحبسها لمدة 10 أيام وقيدتها وكممتها، واستمرت فى ضربها بسلك كهرباء على مدار 10 أيام داخل غرفة بمنزلها، واستخدمت “الشقرف” لحرقها فى أعضائها التناسلية حتى تشوهت بشكل كامل وفقدت المنطقة معالمها تماما، وكوتها فى أفخاذها وظهرها وبطنها وفى أماكن متفرقة من جسدها؛ مدعية أنها تعاقبها على تبولها لا إراديا؛ حتى انهارت حالة الطفلة صحيا، وأصيبت بورم فى رجلها اليسرى، وتحولت للون الأسود؛ فتوجهت بها لمستشفى شربين العام، الذى قام بدوره لتحويلها للمستشفى الدولى بالمنصورة؛ لتدهور حالتها، وحاجتها لإجراء جراحة عاجلة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق