تقارير

تأثر بالفرنسيين وأغرق مصر بالديون..ماذا تعرف عن الخديو إسماعيل؟

في روايته “رُدّ قلبي” التي كتبها يوسف السباعي طوال العام 1954م، وصدرت في مجلدين، ثم جُسّدت على شاشة السينما في فيلم من أوائل الأفلام المصرية الملونة في العام 1957م، يحشد السباعي أبطال روايته على فريقين، فئة المصريين الوطنيين الذين طحنهم الفقر، وأضحوا كالعبيد في قصور الباشاوات من أبناء محمد علي وأحفاده، وجسّد هؤلاء “الريس عبد الواحد” وزوجته وابناه علي وحسين، وفئة الباشاوات وعلى رأسهم “إسماعيل باشا” أو “أفندينا” الذي ملك القصور والأتومبيالات والذهب والفضة، وعاش مع أبنائه “إنجي” و”علاء” حياة الأرستقراطية في فترة الثلاثينيات والأربعينيات من القرن العشرين كما يجب أن تكون.

1 of 8

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق