حوادثنيوز

تفاصيل العثور على جثة سيدة بملابس داخلية في أكتوبر

كتبت: إسراء محمد

25 دقيقة كانت مدة لقاء عاطفي وعلاقة آثمة جمعت بين سائق وعشيقته داخل سيارة بمنطقة صحراوية في 6 أكتوبر، انتهت بجريمة قتل.

وكشفت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية، التي جرت تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، أن المتهم أقام علاقة مع المجني عليها بسيارته، ونشبت بينهما مشادة كلامية أثناء العلاقة فكتم أنفاسها، وترك جثتها في منطقة صحراوية بـ”ملابس داخلية”، وفر هاربا.

وتمكنت القوات تحت قيادة اللواء طارق مرزوق مدير أمن الجيزة، واللواء محمود السبيلى مدير المباحث، من ضبط المتهم بعد فحص الكاميرات وتتبع علاقات المجني عليها، واعترف بتفاصيل جريمته المروعة، وأكد أنه كان فى لقاء عاطفي وعلاقة استمرت أكثر من 20 دقيقة، انتهت بقتل العشيقة، وسجلت القوات تفاصيل الاعترافات، وتم التحفظ عليه، وأخطرت النيابة التى باشرت التحقيق.

جاء في تحريات وتحقيقات المباحث، التي جرت تحت إشراف اللواء مدحت فارس نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، والعقيد طه فودة رئيس مباحث قطاع أكتوبر، والعقيد فوزي عامر مفتش مباحث أكتوبر، والرائد إسلام سمير، رئيس مباحث ثان أكتوبر، أن بداية الواقعة كانت بورود بلاغ من أهالى وراود الطريق بمدينة 6 أكتوبر دائرة قسم ثان أكتوبر، بالعثور على جثة سيدة مجهولة ترتدي ملابس داخلية ولا توجد بها إصابات ظاهرية، وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث وتحر، لكشف غموض الواقعة، وبدأت القوات في فحص بلاغات التغيب، وبعد مرور عدة ساعات توصلت القوات إلى أن الجثة لسيدة أربعينة مقيمة إمبابة، متغيبة عن منزلها منذ 4 أيام.

بدأت القوات تحت قيادة العقيد فوزي عامر مفتش مباحث أكتوبر، بفحص علاقتها واتصالاتها، وتبين أنها متعددة العلاقات وأنها على علاقة بسائق 30 سنة، من الفيوم ومقيم في أكتوبر، وتم تحديد هويته واستئذان النيابة العامة، وألقي القبض عليه واعترف أنه تعرف عليها منذ فترة وتعددت لقاءاتهما عدة مرات ومارسا الجنس خلالها، ومساء يوم غيابها تقابلا بمنطقة صحراوية بالسيارة خاصته وأثناء ممارستهما الجنس حدثت بينهما مشادة كلامية بسبب اعتقادها قيامه بافتضاح أمرها وصفعته، ما دفعه للتخلص منها وكتم نفسها، واستولى على ملابسها وهاتفها المحمول، واحتفظ بهم داخل السيارة، وسجلت القوات اعترافات المتهم.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة التى باشرت التحقيق، وناظرت الجثة، وقررت عرضها على الطب الشرعى لتشريحها لبيان أسباب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق