حوادثنيوز

تفاصيل واقعة مصرع عروس حرقا

كانت عقارب الساعة تشير إلى الثانية ظهرًا، وقت دخول العروس الحسناء “ندى سامي”، غرفة مخصصة لـ”سبا” بنادي صحي بالنزهة، لكن دقائق قليلة، وانتهى كل شيء، انتهت جلسة العلاج الطبيعي “مساج”، وانتهي معها حياة العروس، والفتاة التي كانت معها في الغرفة بالموت حرقًا.

حالة الذعر والهلع، سيطرت علي سكان العقار المكون من 5 طوابق، خاصة أن الحريق في الطابق الأخير، المخصص للنادي الصحي، فأسرع العمال، وعدد من السكان، في محاولة للسيطرة على النيران، لكن دون جدوى، بعد تحطيم باب الغرفة، عثروا على جثتي الفتاتين.

اتهم والد عروس النزهة، المتوفية داخل نادي صحي في تحقيقات النيابة، مدير النادي الصحي بالإهمال والتسبب في وفاة ابنته، نتيجة عدم توافر عوامل الأمان بداخله، وهو ما تسبب في نشوب الحريق، فضلا على أن المكان غير مرخص، وتم السماح له بالعمل، قائلا: “بنتي ماتت في جلسة علاج طبيعي، والنادي مش مرخص، وكمان خالي من أي عوامل أمان”.

وأضاف والد العروس، أن ابنته لم يمر على زواجها أشهر، وأنها كانت تشتكي من بعض الآلام، فأشار عليها أحد أصدقائها بمكان “سبا” في نادى صحي بمنطقة النزهة، يقوم بعمل جلسات علاج طبيعي، مشيرا إلى أنه يوم الحادث، توجهت ابنته للمكان، قرابة الساعة الثانية عشر ظهرا.

ودخلت غرفة “سبا”، وبعد دقائق، نشب حريق في المكان وحاول أحد الأشخاص المتواجدين في المكان، إنقاذ ابنتي وحاول كسر الباب، لكن دون جدوى، حتى أن يده أصيبت بالكسر أثناء محاولته كسر الباب، فحضرت الحماية المدنية، وحاولت السيطرة على الحريق، وإنقاذ ابنتي، ومعها الفتاة الفلبينية، لكن كانا لفظا أنفاسهما الأخيرة.

كان قسم شرطة النزهة، تلقى بلاغًا بمصرع فتاتين، إحداهما عروس متزوجة منذ 4 أشهر، تدعى “ندى”، والأخرى خادمة فلبينية، في حريق بمركز صحي، بسبب ماس كهربائي مفاجئ بلوحة الكهرباء الرئيسية، وأن الفتاتين توفيتا بالاختناق.

وتسلمت النيابة تحريات المباحث والتى أظهرت عدم وجود شبهة جنائية وراء الحريق، وصرحت النيابة في وقت سابق بدفن جثة الفتاتين، بعد أن ناظرتهما.

وثبت من التقرير الطبي المبدئي، إصابة الفتاتين بحروق واختناق، أدت إلى وفاتهما، وأكد عدم وجود شبهة جنائبة وراء الحادث.

واستدعت النيابة، مدير النادي الصحي لسماع أقواله في الحادث، وشكَّلت لجنة من المحافظة لمعاينة الحريق وإعداد الخسائر وانتدبت الأدلة الجنائية لمعاينة الحادث وموافاة النيابة بأسبابه.

وقررت نيابة النزهة برئاسة المستشار إسماعيل حفيظ، إخلاء سبيل مدير النادي الصحي في النزهة، بضمان مالي قدره 60 ألف جنيه.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق