حوادثنيوز

“دسا لها قرص غلة في قطعة جاتوه”.. إحالة أوراق ربة منزل وسباك للمفتي بالغربية لقتلهما مسنة

قضت محكمة جنايات طنطا الدائرة الثانية برئاسة المستشار على حسين البحيري في القضية رقم 1459 لسنة 2020، كلي غرب طنطا، بإحالة أوراق كل من “ب . ع .ا” ربة منزل، و”ح.ر.ح.ا” سباك، إلى فضيلة المفتي بتهمة قتل “سعاد م. خ. ج” عمدا مع سبق الإصرار والترصد.

تلقى اللواء هانى مدحت مدير أمن الغربية، إخطارا من مأمور مركز بسيون، بالعثور على جثة مجهولة الهوية داخل بحر التنظيم بدائرة المركز.

وعلى الفور انتقلت القيادات الأمنية وقوات من الشرطة السرية والنظامية إلى محل البلاغ وتبين أن الجثة لسيدة مسنة، تدعي “سعاد. م. خ. ج” وتبلغ من العمر61 عاما مقيمة بدائرة مركز بسيون.

وتبين من التحريات أن المتهمين “ب . ع .ا” ربة منزل، و” ح.ر.ح.ا” سباك، جيران المجنى عليها وقاما باستدراجها إلى مسكن المتهمة الأولى بغرض سرقة مبلغ مالي قدره 4 آلاف جنيه خاص بالمجني عليها.

وكشفت التحقيقات التي أجراها المستشار عمر حمدون، وكيل النائب العام بنيابة بسيون، أن المتهمين بيتا النية وعقدا العزم علي قتل المجنى عليها، وأعدا لذلك الغرض فوطة، وقاما باستدراج المجني عليها لمسكن المتهمة الأولى، وقام المتهم الثاني بشل حركتها ومقاومتها، فيما قاما بكتم أنفاسها قاصدين من ذلك إزهاق روحها فأحدثا بها الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية ثم قاما باصطحاب جثمانها إلي مكان غير مأهول بالسكان ثم إلقائها في ترعة مياه التنظيم بدائرة مركز بسيون.

كما كشفت التحقيقات اقتران تلك الجناية بجناية أخرى سبقتها أنه بذات المكان شرعا في قتل المجني عليها بأن أحضرا مادة سامة “قرص حفظ الغلة”، وقاما بطحنه ودسه لها داخل قطعة جاتوة، وقاما بتقديمه لها قاصدين من ذلك قتلها، إلا أنه خابت فعلتهما لسبب خارج عن إرادتهما، وهي أنها لم تتناول القطعة كاملة لشعورها بمراراتها، كما اقترنت كل هذه الجرائم بجريمة أخري وهي سرقة المبلغ المالي الخاص بالمجني عليها.

حرر محضر بالواقعة واحيلت القضية لمحكمة جنايات طنطا والتى أصدرت حكمها سالف الذكر بالاعدام شنقا للمتهمين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق