حوادثنيوز

“شوفتها في حضن طليقها”.. تفاصيل ذبح سيدة على يد زوجها

 رحلت  الأجهزة الأمنية  الشاب الثلاثيني المتهم بقتل زوجته العرفي وإلقاء جثتها في الرشاح بمنطقة الحوامدية، ، إلى محكمة جنوب الجيزة، لعرضه على قاضي المعارضات، لنظر قرار تجديد حبسه.

حضر المتهم في الساعات الأولى ، وسط حراسة أمنية مشددة، تحت إشراف اللواء محمود السبيلى مدير الإدارة العامة للمباحث، واللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية، وتم عرض المتهم على المحكمة.

و اعترف المتهم بتفاصيل جريمته قائلا إنه تزوج الضحية منذ عامين، عرفيا حتى تتمكن زوجته التي تكبره بـ8 سنوات، من أخذ معاش والدتها بعد وفاتها.

وأضاف المتهم أنه تزوجها بعد انفصالها عن زوجها بـ 4 سنوات، وكانت لديها 3 أبناء من طليقها، وتتردد عليهم لرؤيتهم والاطمئنان عليهم، في حضور طليقها.

وتابع الزوج “ناصر”، 35 عاما، بائع مياه، المنسوب إليه تهمة القتل العمد، أنه بدأ في الشك في سلوك زوجته “منال” 43 عاما، ربة منزل، بعد تأخيرها في منزل طليقها بمنطقة بولاق الدكرور بحجة الاطمئنان على أبنائها.

وتابع: “بدأت اتخانق معها وفضلت ارقبها لما كانت بتروح بيت طليقها.. وبعدين روحت فجأة لقتها بتعاشر طليقها معاشرة الأزواج.. قلت لازم انتقم منها ولشرفي”.

وعن الجريمة تحدث المتهم أثناء مثوله أمام هيئة المحكمة قائلا: “بعد ما أنا شفتها بتخوني ولقيتها فى حضن طليقها.. سابت ليا البيت شهرين.. قلت لازم أخلص عليها.. اتصلت بها بحجة إنهاء الخلافات وعزمتها على الأكل وجبة كشري في محل بمنطقة البدرشين.. وبعد كده روحت أنا وهي قطعة أرض زراعية مملوكة ليا في منطقة الحوامدية، لشرب النسكافية، ودبحتها عقب صلاة العشاء، وتخلصت من الجثة بإلقائها في الرشاح”.

وعقب الانتهاء من سماع أقوال المتهم، أصدرت المحكمة قرارا بحبسه لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق، وتم إعادته إلى محبسه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق