حوادثنيوز

طفل شاهد أبوه يقتل أمه بعد ضبطها في حضن جده

حكى الطفل للمحقق أثناء استجوابه في مقر نيابة حوادث شمال الجيزة، بمحكمة شمال الجيزة بشارع السودان، وشرح تفاصيل الثلاثة مشاهد لم تستغرق سوى 7 دقائق.. وجاءت كالتالي:

المشهد الأول:

في إحدى شقق العقارات السكنية بحي الوراق، بمحافظة الجيزة، استيقظ شاب في العقد الثالث من عمره، على أصوات صادرة من غرفة النوم وتوجه ليعرف مصدرها وفتح باب الغرفة بهدوء، وفوجئ بوالده الرجل السبعيني في حضن زوجته، يمارس معها الجنس.. لم يتردد كثيرا.. حاول الإمساك بزوجته للتخلص منها.. استغاثت وبدأت في الصراخ استيقظ ابنها الأكبر 5 سنوات، وشاهد “جده” عاريا.. وأمه “عارية”، ووالده ممسكا بها ويحاول خنقها.

المشهد الثاني:

أسرع والد الزوج وارتدى ملابسه وأخرج مطواة من طيات ملابسه وتوجه إلى زوجة ابنها وسدد لها 6 طعنات ولم يتركها هو وابنه سوى جثة هامدة.. وسالت الدماء في الغرفة، وانطلقت الصراخات من الطفل الذي شاهد أمه قتيلة على يد والده وجده.

المشهد الثالث:

استمر الطفل في البكاء.. والصراخ، وتجمع عدد من أهالى منطقة الوراق.. وفوجئ بالجريمة، وحاول الزوج ووالده الهرب من الجريمة إلا أن أحد الأهالي أسرع فى إبلاغ رجال المباحث، التى حضرت وألقت القبض عليهما، هكذا شرح الطفل ووالده وجده مشاهد الرذيلة والدم داخل شقة الوراق.

ما جاء على لسان الشاهد والمتهمين، سجلته جهات التحقيق، وقررت حبس الزوج ووالده لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة القتل العمد، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

وأفادت التحريات الأولية التي جرت تحت إشراف اللواء طارق مرزوق مدير أمن الجيزة، واللواء محمود السبيلي مدير المباحث، عن الحادث، بأن “أحمد.م” عامل بناء، توجه إلى غرفة والده “محمد” 70 سنة، بائع متجول، لزيارته، وفوجئ بوجود زوجته “زينب” مع والده حيث كانا يمارسان علاقة محرمة، فاستل سكينا وسدد لها طعنة بالبطن، وأثناء ذلك قام والده بكتم أنفاسها حتى أزهق روحها خشية الفضيحة.

وحرر محضر بالواقعة، وانتقلت قوات الشرطة تحت قيادة العقيد أحمد الوليلي، إلى مكان الحادث، وتمكنت من القبض على العامل ووالده، وأُخطرت النيابة التي تباشر التحقيق، وأمرت بالتحفظ على المتهمين، وأمرت بندب الطب الشرعي لتشريح جثة المجني عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق