حوادثسلايدر

“قتل صاحبه في قعدة حشيش”.. اعتراف سيدة على زوجها…تعرف على التفاصيل

“صورة على التليفون”.. كشفت تفاصيل جريمة قتل مروعة، بعد مرور 3 سنوات عليها، واعترفت “الزوجة”، على زوجها بقتل “شاب”، ودفنه في منطقة صحراوية خلف مسجد المشير بمدينة نصر.

بدأت تفاصيل الجريمة، ببلاغ مركز أطفيح جنوب محافظة الجيزة، وكشفت عن تفاصيلها فى مدينة نصر شرق محافظة القاهرة، كانت كالتالي:

“وصل إلى مركز أطفيح، محمود 35 سنة، سائق ومقيم عرب بني صالح أطفيح، وفاء 26 سنة ربة منزل ومقيمة بذات القرية”.

عقب مثولهما أمام رئيس مباحث مركز أطفيح، قرر السائق، أن الثانية حضرت إليه وأخبرته أن لديها معلومات عن اختفاء شقيقه منصور، المتغيب من عام 2016.

بسؤال الثانية، قررت أن المتغيب قتل، وأن وراء ارتكاب الواقعة، زوجها و3 آخرين.

بمجرد الانتهاء من سماع أقوالهما، جرى عرض المعلومات على اللواء محمود السبيلى مدير الإدارة العامة للمباحث، وكلف اللواء سامح الحميلى نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، بعمل التحريات اللازمة، والوصول إلى ملابسات الواقعة.

3 ساعات من البحث، الذى أجراه فريق من مباحث الجيزة، وضم كل من: العقيد علاء فتحى رئيس مباحث قطاع جنوب الجيزة، والعقيد محمد على مفتش مباحث شرق الجيزة، تحت إشراف اللواء سامح الحميلى نائب مدير الإدارة العامة للمباحث.

توصلت التحريات إلى صحة الواقعة، وبإعادة استجواب زوجة المتهم الرئيسي مرة أخرى، قالت: “إن زوجها كان فاتح موبايله وبيعيط على صورة منصور.. ولما سألته قالها أنهم لما كانوا في حفرة العمارة بيشربوا حشيش، وكان معاهم بندقية خرطوش وبيهزروا، خرجت طلقة في منصور مات.. راحوا لفوه ودفنوه في صحراء وراء مسجد المشير جنب مقابر”.

بعد استئذان النيابة العامة، والتنسيق مع مباحث القاهرة، انطلقت مأمورية من المباحث، وألقى القبض على المتهمين الأربعة.

وجاء فى محضر الشرطة، أن المتهمين هم “بدر” 37 سنة سائق ومقيم عرب بني صالح أطفيح، المتهم الرئيسي وزوج المبلغة، و”محمد” 37 سنة نجار، أطفيح، و”أبو ضيف” 35 سنة سائق أطفيح، و”عادل” 38 سنة، سائق بني سويف.

وأقر المتهم الرئيسي، أنه منذ فى شهر 12 عام 2016، أثناء عملهم بخفرة عمارة بمدينة نصر بارتكاب الواقعة، وأنه قتل الضحية عن طريق طلقة طائشة، واستعان بباقى المتهمين، ودفنوه فى صحراء وراء مسجد المشير.

أجرت النيابة العامة، معاينة ومناقشة للمتهمين، وأصدرت قرارًا بحبسهم لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، ولاتزال التحقيقات مستمرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق