تقاريرنيوز

قصة اكتشاف مقبرة الفرعون الغامض توت عنخ آمون

كتبت: أشرقت أشرف

مر 98 عامًا على اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون، التي تعتبر من أهم وأكبر الاكتشافات الفرعونية في العصر الحديث، ولاتزال قصتها تتردد في جميع أنحاء العالم، وأخرها افتتاح معرض توت عنخ آمون، الجمعة الماضي في مدينة لندن لمشاهدة بعض كنوز الملك الشاب.

القصة بدأت عندما كانت أعمال التنقيب مستمرة داخل النفق الذي يؤدي إلى مقبرة رمسيس السادس في وادى الملوك، لاحظ عالم الآثار والمتخصص في تأريخ مصر القديمة البريطاني هوارد كارتر، وجود قبو كبير، فبدأ تنقيبه الدقيق إلى أن دخل إلى الغرفة التي تضم ضريح توت عنخ أمون.

1 of 9

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق