حوادثنيوز

نزاع أسري ينتهى بطلقة في الرأس بأسيوط

كتبت: أشرقت أشرف

“طلقة في الرأس” حسم بها 3 شباب في أسيوط مصير نزاع أسري مع إحدى العائلات، حيث استهدفوا كبير العائلة، ونفذوا جريمة “الإعدام” مستخدمين أسلحة آلية أسفرت عن مقتل المجني عليه، وإصابة مزارع.

كشفت التحريات والتحقيقات، التي جرت بمعرفة ضباط الأمن العام بقيادة اللواء علاء الدين سليم، أن المتهمين والمجني عليه بينهم نزاع يمتد لسنوات عديدة، بسبب قطعة أرض بقرية العونة، التابعة لمركز شرطة ساحل سليم في أسيوط.

وحسب التحريات، وصلت جلسات الصلح بين العائلتين إلى طريق مسدود، قرر في أعقابها المتهمين وهم 3 عاطلين حاصلين على دبلومات فنية، إقامة كمين لاستهداف إحدى كبار العائلة، ولدى اقترابه منهم أطلق عليه أحدهم رصاصة اخترفت رأسه من ناحية وخرجت من الأخرى، ثم فروا هاربين.

انتقلت وحدة مباحث المركز وتبين مقتل “مواطن بالمعاش ينتمي لإحدى العائلات”، إثر إصابته بطلق نارى بالرأس وإصابة مزارع ينتمي لذات العائلة، بعيار ناري في الصدر.

بسؤال شقيق المتوفي، اتهم 3 حاصلين على دبلوم ينتمون لإحدى العائلات، إثر نزاع على قطعة أرض زراعية منذ سنوات انتهى بجريمة القتل، وعقب تقنين الإجراءات وبمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بأسيوط، تم استهداف المتهمين بمحال إقامتهم والأماكن المحتمل اختبائهم بها، وضبط أحد المتهمين من مرتكبي الواقعة، وبمواجهته اعترف بإرتكاب الواقعة، وأرشد عن السلاح المستخدم (بندقية آلية).

جاري تكثيف الجهود لضبط باقي المتهمين الهاربين، وتم إخطار النيابة العامة التى تولت التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق