أفلامسلايدرفن

نهاية “الرجل العنكبوت”.. “سبايدر مان” يرحل عن عالم مارفل السينمائى نهائيًا

خبر حزين زلزل أواصر عشاق شخصية الرجل العنكبوت “سبايدر مان” حول العالم، بعد إعلان شركة ديزنى العالمية استغنائها عن خدمات الشخصية الشهيرة داخل عالمها السينمائى، بعد فشل المفاوضات بينها وبين شركة سونى المالكة لحقوق الشخصية سينمائيًا.

ثلاث سنوات فقط هي عمر الرجل العنكبوت بشكله الجديد الذى نسج خيوطه الممثل الشاب توم هولاند داخل إطار عالم “مارفل السينمائي”، بالتزامن مع انطلاق فيلمه الأول “Homcoming” عام 2016، وأتبعه بنجاح جماهيري غير مسبوق تخطى إيرادات المليار دولار عبر جزئه الثانى الذى حمل اسم “Far from Home” الذى ظهر للنور الشهر الماضى.

ودارت أحداث شخصية “الكوميكس” العالمية فى نسختها المعدلة داخل الخط الدرامى لسلسلة أفلام “مارفل”، التى بدأت منذ 11 عامًا بشخصية “الرجل الحديدي Iron Man”، وضم عالمها السينمائي أكثر من 22 فيلمًا، نفخت خلالها الحياة لأشهر شخصياتها، مثل “Thor” و”Captain America” و”Antman”، اختتمت مؤخرا بفيلم “المنتقمون نهاية اللعبة Avengers Endgame” الذي حمل لقب أكثر فيلم تحقيقا للإيرادات في تاريخ السينما الأمريكية متخطيا فيلم “آفاتار”.

وبهذا القرار من إدارتى سونى وديزنى، يعود الرجل العنكبوت لمظلة “سونى”، التى فشلت نسختها السينمائية الأخيرة من الشخصية التى حملت اسم “Amazing Spider man” قبل تكسر حواجز المليار دولار مرتين عقب انضمام شباكه العنكبوتية لمظلة مارفل، ويعنى أيضًا خروج وريث الرجل الحديدي من العالم السينمائى الأكثر نجاحًا والاطول من حيث عدد الأفلام المترابطة فى التاريخ، وهو خبر صادم جدًا لمحبي مارفل وسبايدر مان حول العالم.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق