تقاريرنيوز

نوع جيني يزيد خطر المعاناة من كورونا

كتب: أشرقت أشرف

 

كشفت دراسة حديثة أن هناك صلة محتملة بين إرث الإنسان البدائي القديم “النياندرتال” في التكوين الجيني للإنسان الحالي والمعاناة من مسار مرضي شديد عند الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وقال هوجو تيجبرج من معهد “ماكس بلانك” الألماني للأنثروبولوجيا التطورية في مدينة لايبتسيج: “احتمالية اضطرار وضع الأشخاص الذين ورثوا هذا النوع من الجينات على أجهزة التنفس الاصطناعي حال إصابتهم بفيروس كورونا المستجد تزيد بنحو ثلاثة أضعاف”.

1 of 6

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق