كواليس غرفة الملابس.. جوزية لشادى محمد: لو جمعة موجود مكنتش هتلعب


دائماً ما تشهد غرفة خلع ملابس الأندية العديد من الكواليس التى يتم الكشف عن بعضها، فيما يتبقّى الكثير منها بمثابة أسرار لا يعلم عنها أحد شيئاً، وغالباً ما يكون لهذه الكواليس دور كبير فى العديد من القرارات المهمة التى قد تؤثر فى مستقبل بعض اللاعبين، لأن غرفة ملابس الفرق تُعد “المطبخ” الذى تخرج منه الشرارة الأولى لقرارات مهمة وتعليمات قوية ويكون لها دور كذلك فى تحقيق الانتصارات والصعود إلى منّصة التتويج، كما يكون لها دور كذلك فى استقبال الهزائم وخسارة البطولات، كما تشهد غرفة الملابس مناقشات صاخبة أحياناً ووصلات هزار أحياناً أخرى، لذا سنقدم فى سياق التقرير التالى كواليس بعض ما يحدث فى غرف الملابس بالكرة المصرية.


واقعة اليوم ترجع إلى مباراة الأهلى أمام سانتوس الأنجولى بملعب الأخير فى الكونفدرالية، والتى خسرها الأحمر بركلات الجزاء الترجيحية ليودّع البطولة التى انتقل إليها بعد الخروج من دورى الأبطال وقتها، سافر الأهلى إلى أنجولا وهو فائز على سانتوس بثلاثية نظيفة فى القاهرة لكنه خسر هناك بثلاثية نظيفة أيضاً ولجأ الفريقان لضربات الجزاء التى أطاحت بالأهلى من البطولة الكونفدرالية، وعقب المباراة رحل مانويل جوزيه المدير الفنى التاريخى للأهلى لأنه سبق واتفق مع منتخب أنجولا لتدريبه.


بين شوطى اللقاء، قام جوزيه بتعنيف شادى محمد قائد الأهلى وقتها فى غرفة الملابس، لاهتزاز مستواه، وقال له لولا انضمام وائل جمعة لمعسكر المنتخب الوطنى لما دفعت بك فى المباراة، وهو ما أثار غضب شادى، وظل يُتمتم بألفاظ وعبارات صعبة وكانت كلمة النهاية فى علاقة شادى محمد بمانويل جوزيه رغم رحيل الأخير عن تدريب الفريق عقب تلك المباراة، إلا أن تلك الواقعة أثرت على الثنائى حتى الآن.

قراءة من المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى