عيادات متنقلة تجوب القرى والنجوع.. “حياة كريمة” ترفع شعار جودة الخدمة الصحية


تقوم مبادرة حياة كريمة بجهود كثيرة من أجل النهوض بالإنسان المصرى، ليس هذا فحسب بل يمكن القول إنها تعمل من أجل حياة أفضل، خاصة في الناحية الصحية، ولذلك تستهدف المبادرة الرئاسية حياة كريمة العمل لتحسين الجوانب الحياتية بالريف المصرى، وذلك من خلال برنامج شامل ‏ومتكامل لتلبية احتياجات الريفيين فى مجالات البنية الأساسية والخدمات والتنمية الاقتصادية ‏والحماية الاجتماعية، وأيضا تطوير واستحداث مكونات القطاع الصحى.


وشهدت خطة التنمية المستهدفة للعام المالى القادم “2021/2022″، تخصيص مبلغ 200 مليار جنيه لصالح مشروعات المرحلة الثانية من مبادرة حياة كريمة خلال العام المالى القادم 2021/2022، من بينها بناء وتطوير مستشفيات بعدد 749 قرية بخلاف المستشفيات المركزية بالمدن، وجاءت مخصصات قطاع الصحة بالصعيد ضمن مبادرة حياة كريمة خلال العام المالى الجديد لتبلغ نحو 19 مليار جنيه.


وحسب إعلان الدكتورة هالة زايد، وزير الصحة، خلال تفقدها خطوط الإنتاج بشركة WAS (ڤاس) لتجهيزات السيارات والمركبات المتخصصة بمدينة “دوسلدورف” بدولة ألمانيا، للوقوف على التجهيزات الطبية وغير الطبية الجارية بسيارات الإسعاف والعيادات الطبية المتنقلة، فقد أكدت أن جميع سيارات الإسعاف والعيادات الطبية المتنقلة التي ستعمل ضمن مبادرة “حياة كريمة” ألمانية الصُنع والتجهيز، مشيرًا إلى الاتفاق على  من إنتاج شركة “مرسيدس”، تشمل 1000 سيارة إسعاف جميعها  و1510 عيادة متنقلة بمختلف التخصصات الطبية.

قراءة من المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى