اعترافات عاطل متهم بذبح زوج شقيقته فى الزاوية الحمراء


أدلى المتهم بذبح زوج شقيقته في الزاوية الحمراء بسبب خلافات أسرية، باعترافات تفصيلية خلال تحقيقات النيابة العامة التي أجريت معه، حيث أوضح أنه لم يكن يقصد قتله، وأن مشاجرة نشبت على خلفية قيام المجنى عليه بالاعتداء على شقيقته، فذهب له في منزله يعاتبه على ما صدر منه تجاه شقيقته، فنشبت بينهما مشادة كلامية تطورت إلى التشابك بالأيدي.


 


وأضاف المتهم، أن المجنى عليه حاول الاعتداء عليه مستخدما سلاح أبيض “سكين”، فقام بالدفاع عن نفسه، وأخذ منه السلاح الأبيض الذى كان بحوزته، وأثناء ذلك انفلت منه السلاح وطعن المجنى عليه، فحاول الضحية أن يمسك بالسلاح مرة آخري ليعتدى بته عليه، موضحا أنه لم يشعر بنفسه وقام بذبحه معتقدا أنه ما زال على قيد الحياة.


 


كشفت تحقيقات النيابة العامة، التي أجريت حول واقعة مقتل عامل على يد شقيق زوجته بسبب خلافات أسرية، في الزاوية الحمراء، أن زوجة المجنى عليه نشبت بينها وبين زوجها مشادة كلامية تطورت إلى التشابك بالأيدى، قامت على أثرها بالاتصال بشقيقها الذى حضر على الفور إلى منزل شقيقته وبحوزته سلاح أبيض ليستخدمه في الاعتداء على زوج شقيقته.


 


وتبين من التحقيقات أيضا أن المتهم قام فور وصوله إلى منزل شقيقته بالاعتداء على المجنى عليه، مستخدما السلاح الأبيض الذى كان بحوزته محدثا عدة إصابات بالغة بزوج شقيقته، حيث حاول المجنى عليه مقاومته إلا أن المتهم قام بالإمساك بزوج شقيقته وسدد له طعنة نافذة في عنقه، تسببت في قطع أحد الشرايين الرئيسية بالرقبة، سقط على أثرها على الأرض غارقا في دمائه، وفارق الحياة قبل نقله إلى المستشفى لتلقى العلاج.


 


وكانت نيابة شمال القاهرة الكلية، أمرت بحبس عامل 4 أيام على ذمة التحقيق، وذلك بتهمة قتل زوج شقيقته، على خلفية مشادة كلامية نشبت بينهما بسبب خلافات أسرية وكلفت بسرعة إرسال تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة، بالإضافة إلى تقرير الصفة التشريحية لبيان سبب الوفاة الحقيقى.


 


البداية كانت بتلقى اللواء نبيل سليم مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة إخطارا من قسم شرطة الزاوية الحمراء، يفيد بتلقيه إخطارا من مستشفى سيد جلال، بوصول عامل مصاب بجرح بالرقبة وعدة طعنات في أماكن متفرقة من الجسم ولفظ أنفاسه الأخيرة أثناء إسعافه، وانتقل رجال المباحث إلى المستشفى.


 


وبالفحص تبين أن الجثة لشخص في العقد الثالث من العمر، به جرح بالرقبة و3 طعنات في البطن والصدر، وتم تشكيل فريق بحث وتحرى لكشف ملابسات الواقعة.


وبإجراء التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة شقيق زوجة المجنى عليه أثناء التشاجر معا بسبب قيام الضحية بالتعدى بالضرب على زوجته بسبب خلافات زوجية بينهما.


 


وعقب تقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من ضبط المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وأضاف أن المجنى عليه تعدى على شقيقته بالضرب، وأنه أثناء معاتبته نشب بينهما مشاجرة بالأيدى فقام بذبحه وطعنه، وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق.

قراءة من المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى